Saturday, May 23, 2009

متاهه



مقدمة لابد منها
كتبت هذا البوست متأثرا ببوست (قول بحبك ) على مدونه عطش الصبار التى تستحق فعلا المتابعة وقد يبدو أن بوست عطش الصبار مختلف فى الفكره عن البوست الهزيل الخاص بى ولكن أشعر بأن الفكره واحده فكرة الاحساس المفاجىء بمرور العمر
شكرا عطش الصبار على البوست الذى أثر فى أجل الأثر وأكرر سعادتى أخير بإنشائك للمدونة لأنى كنت أنتظرها منذ أن قرأت على مدونة روزا البوست الجميل جدا الذى يجمعكما سويا (أسامحك يا أمى وأحبك ) بتاريخ 17 يونيه 2007 وأنصح كل الأصدقاء بالإطلاع عليه
ملحوظه: روزا هى روزا الكل يعلمها وعطش الصبار هى أم روزا
لينك مدونه عطش الصبار
دخلت المتاهه

وكنت فاكرها

فى غاية التفاهه

لكنى فضلت

ألف لسنين

وألف السنين

على كف إيدى

ما يمكن تقولى

أخرج منين

دخلت المتاهه


دخلت المتاهه

وفضلت ماشى

أخطى الخطاوى

وإكمنى غاوى

أبص ورايا

وأشوف فى المرايا

سنينى اللى راحت

يمكن تقولى

سنينى اللى جايه

رايحه لفين

دخلت المتاهه


دخلت المتاهه

ولفيت كتير

ورجعت تانى

لنفس مكانى

على ضهرى شايل

هموم السنين

ذكرى وحنين

ودنيا بغباها

دخلت المتاهه


دخلت المتاهه

وداخل بطوعى

والحزن خارج

من بين ضلوعى

وكل ما تصعب

نفسى عليا

باحبس دموعى

وباطلق صداها

دخلت المتاهه


دخلت المتاهه

عيل صغير

والعمر فات

ولا شىء تغير

غير إنى أصبحت

عقرب ساعات

فاقد حياتى

عجزها وصباها

دخلت المتاهه




Saturday, May 16, 2009

خلاص مهاجر




وسامحينى يا أما

ماعدش إختيار

لابد إنى أهاجر

وأفوت الديار

لأن اللى عمر

زى اللى خرب

وسابوا الزمام

وفلت العيار

ولأنى رافض

أعيش كالحمار

ولا عادش ينفع

أدندن وأغنى

أهو دا اللى صار

ولأن يا أما

ماعدش ما بينى

وبينهم عمار

فلازم أسافر

ولازم أهاجر

وأعدى البحور

وأنهى الحوار

وأبدأ حياتى

وأفكر فى ذاتى

وأنسى تماما

فصول الإنهيار

وعلى عكس آدم

هاخطى خطيه

تاخدنى لجنه

من بعد نار

لدنيا جديده

ناسها سعيده

ولوع الحديده

بيجيلهم نهار

ولأن يا اما

ظلمك أذانى

وقفلة ودانى

وعيشتى فى حصار

خلاص زهقتنى

ونفسى اللى عانت

من عيشه كانت

مرار المرار

وكل الحاجات دى

وعرقى وجهدى

بينده عليا

يفتح عنيا

على دنيا تانيه

تقولى تعالى

نكتب بدايه

بعد النهايه

وقفل الستار





ملحوظه:

هذا البوست لا يعبر عن وجهه نظرى الشخصيه ولكنه تفاعلا منى مع الكثير من أصدقائى الذين يحاولون الحصول على إقامه دائمه فى دولة من دول الغرب والكثير من زملائى الذين يحلمون ويحاولون ولا أنكر أننى لم يداعبنى هذا الحلم فترة ما لذا فأنا أجسد الأمر من وجهه نظرهم والتى قد أختلف معها فى بعض الأشياء ولكنى لا أعيب عليهم تلك الأحاسيس والرغبه فى الرحيل لأنى لست أكثر إنتماء ولا وطنية من احد فيهم مع دعواتى لهم جميعا بالتوفيق هنا أو هناك